منتدى جدو الاسلامى والقانونى والوساطة والتحكيم الدولي

اهلا ومرحبا بكم فى منتدى جدو الاسلامى و القانوني والتحكيم & ومركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم & اكاديمة كامبردج الدولية للتحكيم ان شاء الله سوف تجد ما تربوا اليه او تبحث عنه وهو منتدي وضع من باب من تعلم العلم وعلمه وهو لوجه الله تعالي من فضلك سجل وتفاعل حتي تتمتع معنا بهذا المنتدي الاسلامي والقانوني
http://cambridgearbitration.net/Default.aspx
منتدى جدو الاسلامى والقانونى والوساطة والتحكيم الدولي

منتدى اسلامى و قانونى وتحكيم دولي واعداد وتأهيل المحكمين

يسر مركز الصادق للآعمال القانونية وا والتحكيم المستشار القانوني والمحكم الدولي دكتور | محمد السيد أحمد الصادق والمحامي بالنقض والادارية العليا & وعضو اتحاد المحامين العرب & عضو اللجنة السياسية بنقابة المحامين منسق عام الجاليات العربية بممكلة ماليزيا الاسلامية  للآتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية  التابع لجامعة الدول العربية & وصاحب مركزالصادق للآعمال القانونية والمحاماة والتحكيم وصاحب مركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم والتنمية البشرية والملكية الفكرية   أن يقدم لكم الخدمات القانونية واعمال المحاماة والتحكيم الدولي والتدريب وهناك قسم خاص لشئون الاسرة وقضايا الاحوال الشخصية وقسم للاستشارات المجانية مبتغي مرضاة الله اولا واخيرا  

يسر ان يعلن المركز عن توافر الدبلوم المهني والماجستير المهني والدكتوراه المهنية بالتعاون مع مركز اخر وجامعة القاهرة والدراسة عن بعد 

تم بحمد الله توقيع بروتوكول تعاون بين مركز كامبردج الدولي الوساطة والتحكيم والشركة العالمية للسياحة بماليزيا علي برنامج رحلات بدورات وماجستير ودكتوراة في التحكيم ورحلة سياحية تخطف العقل تواصل مع دكتور / محمد الصادق ت 0060162354810 لا تدع الفرصة تفوتك فالعدد محدود  
تم بحمد الله افتتاح مركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم واعداد وتأهيل المحكمين شركة ذات مسئولية محدودة نشاطها القيام بالوساطة والتحكيم واعداد الدورات التدريبية لاعداد وتأهيل المحكمين وتستعين بكبار اساتدة القانون المتخصصين فلا تترك الفرصة تفوتك في الحصول  كارنيه  مركز كامبردج بلقب مستشار تحكيم  وعلي الدبلوم المهني والماجستير المهني والدكتوراه المهنية بالتعاون مع جامعة القاهرة ويمكن اعتمادها من الخارجية المصرية   بادر بحجز مكانك فالعدد محدود وتوجد دراسات اكاديمية في جامعة فان هولند والجامعة العربية المفتوحة بالدنمارك من دكتوراه وماجستير وبكالوريوس ودبلوم التواصل مع الوكيل المفوض المستشارالدكتور | محمد السيد أحمد الصادق منسق عام الجاليات العربية بمملكة ماليزيا الاسلامية  بالاتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية  -  ووكيل مفوض من المركز ( شركة ذات مسئولية محدودة-  )  -التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية احد آاليات جامعة الدول العربية 0 

اخي الكريم / اختي الكريمة لا تنسى اخي واختي الصلاة في وقتها المفروض لا يلهيكـ الابحار على الانتر نت عن اداء الصلاة في جماعة وجزاكم الله خير
 عزيزي الزائر للموقع اذا كنت وجدت بموقعي ما يفيدك فلا تترد في التسجيل بسرعة وتفعيل تسجيلك فانه يسعدنا اشتراكك معنا في اسرة منتدانا وان تتفاعل معنا بالاشتراك بالمساهمة برد او موضوع فنحن في الحاجة الي ان نراك من خلال مواضيعك تقبل تحياتي
[size=24]السادة الاعضاء والسادة الزائرين يمنع منعا باتا وضع اعلان عن اية دورات خاصة بمراكز اخري الا بعد الحصول علي اذن من ادارة الموقع وفي حالة مخالفة ذلك سوف يتم اتخاذ الطرق القانونية والقضائية اللازمة وسيتم حظر العضو كذلك ننبه السادة الزوار والاعضاء ان جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة للموقع وفي حالة قيام احد بنقل اية معلومات من الموقع سوف يتعرض للمسائلة القانونية والقضائية الكفيلة بحفظ جميع حقوق الملكية الفكرية حيث ان جميع المواد العلمية الموضوعة بالموقع لها ايداع بدار الكتاب بموجب محاضر ايداع رسمية وفي حالة المخالفة سوف يتم اتخاذ الاجراءات القانونية والقضائية اللازمة مع حفظ كافة حقوق الموقع من اي نوع كانت وكذلك حقوق الملكية الفكرية برجاء التكرم بالعلم والاحاظة لعدم التعرض للمسائلة القانونية والقضائية ولكم خالص الشكر[/size]

    الأمر الذي أكثر إيلاما

    شاطر

    زينب إبراهيم خالد
    عضو
    عضو

    تاريخ التسجيل : 25/02/2013
    العمر : 42

    الأمر الذي أكثر إيلاما

    مُساهمة من طرف زينب إبراهيم خالد في الإثنين مارس 18, 2013 6:29 pm

    الأمر الذي أكثر إيلاما


    28-{وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ} (15) سورة الأحقاف


    لا أريد أفسر هذه الآيات المباركة ولكن أريد التوقف في حتى إذا بلغ أشده أربعين سنة

    يؤكد لنا الله سبحانه وتعالى أن عمر الأربعين هو العمر الذي تصقل فيه شخصية

    المرء من خلال التجارب العديد التي يخوضها وتمر عليه في حياته . كذالك يكون قد

    تجرع صنوف المصائب والمحن والبلايا التي تسبب له الألم والشجون الدفينة .

    هذه الخبرة التي يكتسبها الإنسان تؤهلها أن يصنف ويقيس مستوى المصائب والمحن

    من حيث أيهم الأكثر ألم ... وتتأثر بعامل درجة إيمان المبتلى وثقافته ...

    وأختكم ذات الشجون تتربع في عرش الأربعين .. مما أتاح لها أن تتجرع شتى

    صنوف المصائب والمحن والبلايا .. وتمكنت أن أكتب اليوم واثقة أي شيء أكثر

    ألما للنفس الإنسانية ....

    في البداية الكثيرون سوف يؤكدوا لي أن الموت أكبر مصيبة في الحياة الدنيا وما

    يعنيني مصائب الدنيا وليس الآخرة لأن أكبر مصيبة يوم القيامة هي أن يلغى الله

    سبحانه وتعالى بك في قاع الجحيم وتكون من الخاسرين الخسارة الأبدية ..

    قبلها دعوني أذكركم بمعنى المصيبة :


    المصيبة هي : - الأمر الذي ينال الإنسان منه المشقة والألم .. وبلغة العصر يسبب

    للإنسان الإحباط والاكتئاب والتوتر والقلق والضيق وصدقوني عندما تبلغ ذروته ليس
    له دواء إلا أن يتولى الله المصاب برحمته إذا لجأ صادق إليه

    وكما تعلمون هذه المصيبة تحدث بدون إرادتنا أو رغباتنا وغالبا لا دخل لنا فيه

    وبنسبة ضئيلة نتسبب نحن في المصائب التي تحدث لنا وكلها بإرادته هو سبحانه

    ما أريد الإشارة إليه أن مصيبة الموت برحمة الله تتحول إلى يقين وطمأنينة بالشروط التي ذكرها الله في قوله تعالى

    :{مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ يَهْد قَلْبَهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (11)} [التّغابن]
    وقوله تعالى
    وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ} [البقرة: 155-157]. آية ..
    إذن الموت ليس أكبر مصيبة في الحياة الدنيا اؤكد قولي هذا من

    تجاربي الشخصية التي مرت في حياتي خلال أكثر من 40 عام

    من الأشياء المؤلم أن تدرك أن هناك عزيز قريب لك محتاج

    ويعاني وأنت عاجز عن مد يد العون له لحل كافة مشاكله

    وأن ترى قضية فلسطين لا أمل في حلها قريب ،، أن ترى
    الموت يمين يسار للمسلمين في كل مكان وأنت عاجز عن مد يد العون أو المساعدة .....
    التعامل بازدواجية أصبح أمر عادي كل هذه أشياء تسبب الألم
    لقد توفت شقيقتي الكبرى في عز الشباب
    أعقبتها بعد عدة سنوات والدتي الغالية رحمهما الله

    وبعدها 35 يوم لحقها شقيقي الصغير ماجد في حادث سيارة أليم أنا كنت معه وهو خاطب على وشك الزواج
    وتعرضت في نفس الحادث لجروح وكسور مازالت أثارها باقية بصورة طفيفة

    كل ما سبق سبب لي الم نفسي جامد ولكن مع الاسترجاع والقناعة واليقين ،، تجاوزت المحنة والحمد الله رب العالمين
    تعرضت مؤخر لأمر وجدت أن الألم والمشقة اللذان سببهما لي

    تفوق أضعاف المرات عن الألم الذي شعرت به بعد وفاة الغالية
    رحمها الله
    الشاهد أكثر ما يسبب الألم ليس له مثيل في هذه الحياة

    الدنيا ... أن تكون شخص متحمس مليء بالعطاء لا تعرف
    المستحيل تشع نشاط وحيوية وهمة وعزيمة وإصرار وإرادة

    ويبتليك الله أن يجعل حاجة من حوائجك في يد أناس
    باردين برود الثلج في تعاطيهم لهذا الأمر الذي يخصك

    حينها أيقنت لماذا هناك دولة عربية غنية بمواردها الطبيعية الطبيعية ،، وثرواتها

    الغنية ,وعقول شعبها المستنيرة بشهادة الجميع ... ولكنها تعاني من الفقر والتخلف والتأخر في ركب الأمم

    السبب هو البرود الثلجي القاتل لأي همة وعزيمة ونشاط إلا من
    رحم ربي وفي الحقيقة ليس هذه الدولة وحيدة مثلها آخرين كُثر في امتنا الله يعين





    http://sh-j-o-o-n.blogspot.com/2013/01/
    28-15.html

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 12:40 pm