منتدى جدو الاسلامى والقانونى والوساطة والتحكيم الدولي

اهلا ومرحبا بكم فى منتدى جدو الاسلامى و القانوني والتحكيم & ومركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم & اكاديمة كامبردج الدولية للتحكيم ان شاء الله سوف تجد ما تربوا اليه او تبحث عنه وهو منتدي وضع من باب من تعلم العلم وعلمه وهو لوجه الله تعالي من فضلك سجل وتفاعل حتي تتمتع معنا بهذا المنتدي الاسلامي والقانوني
http://cambridgearbitration.net/Default.aspx
منتدى جدو الاسلامى والقانونى والوساطة والتحكيم الدولي

منتدى اسلامى و قانونى وتحكيم دولي واعداد وتأهيل المحكمين

يسر مركز الصادق للآعمال القانونية وا والتحكيم المستشار القانوني والمحكم الدولي دكتور | محمد السيد أحمد الصادق والمحامي بالنقض والادارية العليا & وعضو اتحاد المحامين العرب & عضو اللجنة السياسية بنقابة المحامين منسق عام الجاليات العربية بممكلة ماليزيا الاسلامية  للآتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية  التابع لجامعة الدول العربية & وصاحب مركزالصادق للآعمال القانونية والمحاماة والتحكيم وصاحب مركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم والتنمية البشرية والملكية الفكرية   أن يقدم لكم الخدمات القانونية واعمال المحاماة والتحكيم الدولي والتدريب وهناك قسم خاص لشئون الاسرة وقضايا الاحوال الشخصية وقسم للاستشارات المجانية مبتغي مرضاة الله اولا واخيرا  

يسر ان يعلن المركز عن توافر الدبلوم المهني والماجستير المهني والدكتوراه المهنية بالتعاون مع مركز اخر وجامعة القاهرة والدراسة عن بعد 

تم بحمد الله توقيع بروتوكول تعاون بين مركز كامبردج الدولي الوساطة والتحكيم والشركة العالمية للسياحة بماليزيا علي برنامج رحلات بدورات وماجستير ودكتوراة في التحكيم ورحلة سياحية تخطف العقل تواصل مع دكتور / محمد الصادق ت 0060162354810 لا تدع الفرصة تفوتك فالعدد محدود  
تم بحمد الله افتتاح مركز كامبردج الدولي للوساطة والتحكيم واعداد وتأهيل المحكمين شركة ذات مسئولية محدودة نشاطها القيام بالوساطة والتحكيم واعداد الدورات التدريبية لاعداد وتأهيل المحكمين وتستعين بكبار اساتدة القانون المتخصصين فلا تترك الفرصة تفوتك في الحصول  كارنيه  مركز كامبردج بلقب مستشار تحكيم  وعلي الدبلوم المهني والماجستير المهني والدكتوراه المهنية بالتعاون مع جامعة القاهرة ويمكن اعتمادها من الخارجية المصرية   بادر بحجز مكانك فالعدد محدود وتوجد دراسات اكاديمية في جامعة فان هولند والجامعة العربية المفتوحة بالدنمارك من دكتوراه وماجستير وبكالوريوس ودبلوم التواصل مع الوكيل المفوض المستشارالدكتور | محمد السيد أحمد الصادق منسق عام الجاليات العربية بمملكة ماليزيا الاسلامية  بالاتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية  -  ووكيل مفوض من المركز ( شركة ذات مسئولية محدودة-  )  -التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية احد آاليات جامعة الدول العربية 0 

اخي الكريم / اختي الكريمة لا تنسى اخي واختي الصلاة في وقتها المفروض لا يلهيكـ الابحار على الانتر نت عن اداء الصلاة في جماعة وجزاكم الله خير
 عزيزي الزائر للموقع اذا كنت وجدت بموقعي ما يفيدك فلا تترد في التسجيل بسرعة وتفعيل تسجيلك فانه يسعدنا اشتراكك معنا في اسرة منتدانا وان تتفاعل معنا بالاشتراك بالمساهمة برد او موضوع فنحن في الحاجة الي ان نراك من خلال مواضيعك تقبل تحياتي
[size=24]السادة الاعضاء والسادة الزائرين يمنع منعا باتا وضع اعلان عن اية دورات خاصة بمراكز اخري الا بعد الحصول علي اذن من ادارة الموقع وفي حالة مخالفة ذلك سوف يتم اتخاذ الطرق القانونية والقضائية اللازمة وسيتم حظر العضو كذلك ننبه السادة الزوار والاعضاء ان جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة للموقع وفي حالة قيام احد بنقل اية معلومات من الموقع سوف يتعرض للمسائلة القانونية والقضائية الكفيلة بحفظ جميع حقوق الملكية الفكرية حيث ان جميع المواد العلمية الموضوعة بالموقع لها ايداع بدار الكتاب بموجب محاضر ايداع رسمية وفي حالة المخالفة سوف يتم اتخاذ الاجراءات القانونية والقضائية اللازمة مع حفظ كافة حقوق الموقع من اي نوع كانت وكذلك حقوق الملكية الفكرية برجاء التكرم بالعلم والاحاظة لعدم التعرض للمسائلة القانونية والقضائية ولكم خالص الشكر[/size]

    طبيب يمني يخترع جهازًا أبهر العالم لعلاج مرض تصلب الشرايين

    شاطر
    avatar
    جدو
    ورئيس مجلس الادارة Admin
    ورئيس مجلس الادارة  Admin

    تاريخ التسجيل : 19/05/2011

    طبيب يمني يخترع جهازًا أبهر العالم لعلاج مرض تصلب الشرايين

    مُساهمة من طرف جدو في الأربعاء يونيو 08, 2011 11:23 pm

    طبيب يمني يخترع جهازًا أبهر العالم لعلاج مرض تصلب الشرايين

    (نشوان باراساوند) هو ابتكار يعالج مرض تصلب الشرايين دون إجراء عملية جراحية ودون ألم أو مضاعفات حصل به الطبيب والجراح اليمني الدكتور خالد نشوان على وسام (فارس) من قبل الاتحاد الدولي للمخترعين لاختراعه الطبي الذي أبهر العالم.
    وقال نشوان: "إن هناك إقبالا على هذا الجهاز من قبل العديد من دول العالم بينها اليابان والولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية."
    وأوضح أن هذا الوسام الذي منحه له اتحاد المخترعين الدوليين وهو هيئة دولية تضم في عضويتها 86 دولة لا يمنح إلا بعد حصول المخترع على ما لا يقل عن ثلاث جوائز دولية كبرى وان يكون اختراعه ذا أهمية كبيرة في حياة الإنسانية.
    وحول طريقة المعالجة عن طريق الجهاز المخترع قال الجراح العالمي اليمني الذي يقيم في المجر إن المعالجة تتم من خلال استخدام الموجات تحت الصوتية والصوتية وفوق الصوتية مجتمعة لافتاً إلى أن المعالجة من خلال هذا الجهاز أثبتت نجاحها علميا من قبل معاهد غربية متطورة.
    وتطرق إلى كيفية ولادة فكرة هذا الجهاز وقال إنه بحكم عمله في قسم الجراحة في المستشفيات المجرية كان يواجه بشكل يومي مرضى تصلب الشرايين ما ولد لديه قضية شعورية وأخلاقية بضرورة إيجاد حل لمعاناة هؤلاء المرضى سرعان ما تحولت بعد مرحلة طويلة من البحوث إلى ابتكار هذا الجهاز.
    وحول ما يميز اختراعه جهاز (نشوان باراساوند) أوضح أن هذا الجهاز لا يتطلب سوى 20 جلسة حيث لا يحتاج المريض إلى ترك مكان عمله كما أنه يعيش حياته بشكل طبيعي حيث تكون المعالجة آمنة وبدون عقاقير طبية تدخل إلى الدم أو إجراء فتحات في الجسد ما يعرضها للجراثيم و البكتريا
    وأوضح أن هذا الجهاز يعتبر انجح وسيلة علاجية عرفها المجتمع الطبي من بين الوسائل غير الجراحية مشيرا إلى انه حصل على براعة الاختراع عن هذا الاختراع كما انه له العديد من الاختراعات العلمية بينها اختراعان مسجلان رسميا في هيئة حقوق الملكية في المجر باسمه.
    ورأى أن تطور الدول بات يقاس اليوم بعدد المخترعين الذين يظهرون كل عام لكل مليون نسمة مشيرا على سبيل المثال إلى أن كوريا الجنوبية لديها ما يقارب من 1500 مخترع لكل مليون نسمة في الوقت الذي لا يصل هذا العدد حتى لمخترع واحد في العالم العربي .
    ورأى المخترع اليمني أن تفوق الدول الغربية في عدد مخترعيها يعود بشكل أساسي إلى وجود جملة من المميزات بينها البنية التحتية لولادة وتطوير وحماية الاختراع معتبراً أن المشكلة الأساسية في عالمنا العربي تعود إلى عدم وجود مثل هذه البنية التحتية اللازمة فضلا عن صعوبة تحويل الاختراع إلى واقع حقيقي قابل للتفعيل.
    وحث المخترع اليمني العلماء العرب على التكاتف مع بعضهم البعض لإنشاء اتحاد للمخترعين العرب بالتعاون مع الجامعات العربية والمخترعين وتحويلها إلى مؤسسات أكاديمية مفعلة مع القطاع الخاص للتمويل والتطوير.
    وأشار نشوان إلى أن 51 بالمائة من أسباب الوفاة في الدول المتقدمة تعود بالدرجة الأولى إلى الأوعية الدموية حيث تبتر كل عام مليون قدم كما ثبت أن العمليات الجراحية لا يمكن إجراؤها إلى ما نهاية لان الأنسجة لا تقبل بسهولة العمليات الجراحية.
    يذكر أن الدكتور خالد نشوان من مواليد 1970 في محافظة صنعاء اليمنية وحصل على الدكتوراه في مجال الجراحة في جامعة بيتش الطبية المجرية وله مواهب متعددة إضافة إلى مهنته كجراح عالمي ومخترع وخصوصا في مجال الأدب والفكر حيث يعد من الشخصيات الأدبية الهامة في دولة المجر ومنح جائزة الأدب المجري لعام 2001 من فيدرالية الاتحادات المجرية العامة وله عدة مؤلفات في هذه المجالات.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 28, 2017 4:03 pm